الموت أو التهجير القسري هو ما وصف به عبد الخيارات المتاحة أمام السكان القاطنين في مدينة قدسيا والهامة في الريف الدمشقي. التي تشهد مؤخرا تصعيدا غير مسبوق من قبل قوات النظام السوري بدأت بعملية توغل بري وقصف استهدف الاحياء السكنية بتاريخ 27 أيلول بهدف السيطرة على المنطقتين بالكامل وإخراج مسلحي المعارضة منها.

Copyright © 2019 CCSD.