في العقود الماضية الدكتاتورية لم يكن لمنظمات المجتمع المدني دورٌ حقيقيّ وفعّال في المجتمع، كما لم يكن للمنظمات دورٌ فعّال في مكافحة الفساد ومراقبة الانتخابات أو المساهمة في نقل أصوات الناس أو التصدّي لاحتياجات المجتمع والمساهمة في تقديم الخدمات على نحو فعّال وكافٍ. إن الوصول إلى مجتمع مدني متماسك و فاعل لا يتحقّق إلّا من خلال وجود منظمات قوية قادرة على تنظيم الأفراد فيما بينهم، وتنظيم العلاقة بين المجتمع والدولة،  كما أن تطوير القيادات المجتمعية  سوف يساعد على الوصول إلى منظمات أكثر تماسكاً وديمومة وشفافية.

Copyright © 2020 CCSD.